محمد المختار بن أحمد زايد

محمد المختار، الملقب خطري، بن أحمد زايد بن الشيخ بن محمد بن النجيب بن اعبيدي بن الطالب أحمد بن محمد رارة، من قبيلة الشرفاء تنواجيو، أمه خنة بنت الفالي الأبييري، خالة الشيخ سعد أبيه بن الشيخ محمد فاضل، كان الشيخ محمد المختار عالما فقيها عابدا ثقة. قال فيه العلامة ماء العينين بن العتيق: ” الشريف العفيف الفاضل الكامل، السيد محمد المختار الملقب “خطري” بن أحمد زائد، قدم على شيخنا [الشيخ ماء العينين] بأهله من الحوض، وبايعه بيعة التربية، فزكاه أحسن تزكية. وكان رحمه الله من أكابر الأفاضل وأماجد الأماثل، عابدا ورعا له خبرة بالعلوم، وشهرة بالتعليم والتدريس، لما له من المهارة في حفظ كتاب الله وغيره من العلم النفيس. وكان صدره مملوءا من إجلال شيخنا وإكباره، فسرت إليه فيوض أنواره وأسراره، فبلغ مبالغ الرجال، وجمع محاسن الخلال، فحصل به النفع الكثير للكبير والصغير رحمه الله”.
أخذ الإجازة في القرآن الكريم على يد الشيخ ماء العينين ودرّس بمدرسته بتيرس، ثم بمدرسة أخيه الشيخ سعد أبيه، وهو ابن خالته، وقد دفن معه بضريحه بالنمجاط من أرض الترارزة.
عقبه أحمد زايد (زايدن) ومحمد تقي الله (محمدي) والحضرمي ومحمد جدو (آدوه) ومحمد فيه البركة ولالة سلامة، أمهم خديجتنا (ميةْ سعد) بنت محمد جدّو بن أخيار بن محم بن الجيه المختار، [ووالدتها يم النجاة بنت الشيخ محمد فاضل بن مامين]، وله أيضا محمد الأمين (حد امين) والشيخ الكبير أمهما مريم ليلى الگونانية(*).

مصدر:
كتاب الشيخ ماءالعينين علماء و أمراء في مواجهة الاستعمار الأوربي الجزء الأول  صفحة 427.منشورات مؤسسة الشيخ مربيه ربه لإحياء التراث والتنمية.

(*) معلومات مضافة من طرف حفيد الشيخ.