معجم الإصطلاح الصوفي عند الشيخ ماءالعينين

يغلب على تصوف الشيخ ماءالعينين الطابع العملي الذي يميل أكثر إلى الزهد و تصوف الأخلاق و الرقائق بعيدا كل البعد عن نزعة باطنية، فتصوفه مقيد بالشريعة و اقتفاء السنة، و الواقف على ما استعمله الشيخ من مصطلحات جرت على ألسنة القوم و ما طبع كتبه من الوقوف على أدبياتهم، تدل دلالة على قوة تجربة الشيخ و خوضه غمار مدرسة صوفية متنوعة المشارب الفكرية منفتحة ،و تجربة عملية قوامها الفعل الجهادي و التأطيري.

من خلال هذه النافذة سنقدم تعاريف لبعض من مصطلحات القوم كما قدمها الشيخ ماءالعينين و أولها:


  1. الإخلاص: يقول الشيخ ماءالعينين في كتابه “مفيد الراوي على أني مخاوي”، الإخلاص فعله القلب، و هو يأتي بالفعل لوجه الله تعالى مخلصا له و لا يريد بذلك رياء و لا سمعة و لا غرضا آخر، حتى قالوا في ذلك لا يجعل طلب الجنة مقصودا و لا نجاة من النار مطلوبا،وإن كان لا بد من ذلك بل يجعل العبد عبادته بمحض العبودية و اعترافا لربه عز و جل بالربوبية.Résultat de recherche d'images pour "‫مفيد الراوي على أني مخاوي‬‎"

المصدر:  مفيد الراوي على أني مخاوي  الصفحات 58 و 59.